رولينا
الصورة الرمزية رولينا

رحمها الله


رقم العضوية : 45
الإنتساب : Feb 2010
الدولة : Muslim world
المشاركات : 677
بمعدل : 0.16 يوميا

رولينا غير متواجد حالياً عرض البوم صور رولينا


  مشاركة رقم : 1  
المنتدى : قسم الأسرة المسلمة
افتراضي هل هذه سنن الزفاف التي تركها لنا النبي صلى الله عليه وسلم
قديم بتاريخ : 14-02-2010 الساعة : 01:20 PM

ارجو ان تفيدونا في هدا الموضوع

السلام عليكم ورحمه الله وبركاته
هل هذه سنن الزفاف التي تركها لنا النبي صلى الله عليه وسلم
الموضوع عن ليله البناء (الزفاف) في الالام وما وصنا الرسول

ليلة الزفاف كيف نحتفل بها ؟ كيف يفرح الجميع دون إرهاق العروسين ودون إسراف ودون أن نغضب الله ؟ ماذا تقول الأم أو الأب أو الأصدقاء للعروسين ؟

منقول للفائده

إحتفالية ليلة الزفاف بطقوسها ..هل هي إسلامية أم فولكلور من التراث الشعبي ؟

هي إحتفالية إسلامية فلم يحدث زواج في عهد الرسول صلى الله عليه وسلم ومن الصحابه وزوجاتهم والدليل على ذلك أن السيدة فاطمة ابنة النبي صلى الله عليه وسلم عندما جاء يوم زواجها من على ابن أبى طالب ركبت الهودج وهو ما يوازي السيارة اليوم وكان يمسك بزمام الفرس سلمان الفارسي ومن خلفها مشى كل رجال الصحابة وقد رفعوا السيوف إلى أعلى من باب الفخر والمباهاة وأحاطت بها نساء الصحابة طوال الزفة حتى وصلت إلى بيتها وطوال الطريق لم تتوقف الاغاني وعند الوصول إلى بيتها تم الذبح وأقيمت الولائم التي دعا لها النبي صلى الله عليه وسلم كل طقوس الفرح المعاصر إقامها النبي صلى الله عليه وسلم في فرح فاطمة في ما عدا الاشياء التي فيها معصية .

الفرق بين الاحتفال بزفاف ابنة النبي صلى الله عليه وسلم وأفراح اليوم أنه خلا من المعصية كما لم تحدث مبالغة في الانفاق بهدف الافتخار والاعجاب بالنفس .

ان الاسلام لا يمنعنا من أن نفرح لكن لا بد أن نمنع الشيطان من استغلال رغبتنا في الفرح بإثارة الشهوات وارتكاب المعاصي.

الرقص حتى الفجر يضر العروسين:
نريد أن نقوم بعملية رصد للحالة النفسية للعروسين قبل أن ينغلق الباب عليهما ؟

المشكلة أن الحالة النفسية للعروسين لا أحد يقدرها وعدم تقديرها يتبدى في عدة مظاهر مثل التنطيط والرقص حتى الخامسة صباحاً من هنا يفتقد السكن والمودة في أجمل ليالي العمر هذه ليلة المودة والقرب والاحساس بالحب كل هذا يضيع وسط صخب الموسيقى وهيستريا الرقص هذه الليلة التي وصفها خالد بن الوليد أجمل شيء في الدنيا أنى أجاهد في سبيل الله وأعيش ليلة الزواج أرق وأحن ليلة إلى قلبي الخطأ عندنا في الاحتفال بهذه الليلة هو تقديم المباهاة والتفاخر الاجتماعي على سعادة وراحة العروسين .

كيف كان الرسول صلى الله عليه وسلم يدخل بزوجاته ؟

سنعرض لكم كيف تعامل النبي صلى الله عليه وسلم مع ابنته فاطمة وزوجها على بن أبى طالب ليلة زفافهما فاطمة ذهبت إلى بيت الزوجية وعند وداع النبي لعلى قال له: يا على انتظرني حتى آتيكما. الرسول أراد أن يكون أخر إنسان جلس مع الزوجين قبل إغلاق الباب عليهما دخل النبي صلى الله عليه وسلم فقال هات يدك يا علي هات يدك يا فاطمة ووضع اليدين فوق بعضهما وبدأ يدعو : "اللهم إن هذه ابنتي وأحب الناس إلى قلبي اللهم إن هذا أخي وأعز الناس إلى قلبي اللهم بارك لهما وبارك عليهما واجمع بينهما في خير" ثم أخذ يد علي ووضعها على رأس فاطمة وقال له أن يردد : : اللهم إني أسألك خيرها وخير ما خلقت له وقام النبي صلى الله عليه وسلم ومشى حتى باب البيت ثم التفت إلى على و قال يا على أوصيك بفاطمة خيراً أستودعكما الله لا تنسيا أن تصليا ركعتين.


نريد أن نحدد عدة مفاهيم لليلة الدخلة :

# إرضاء الله مقدم على مباهاة ليلة الفرح

# سعادة البناء مقدمة على المباهاة .

كيف يعامل العريس عروسه بعد إغلاق الباب عليهما طبقاً للسنة والشريعة يضع يده على رأسها ويقول اللهم إني أسألك خيرها وخير ما خلقت له وأعوذ بك من شرها وشر ما خلقت له .


يتوضآ ثم يؤديا ركعتين لله .

اتضحت لدي معجزة من معجزات النبي الكريم ( صلى الله عليه وسلم )

وهو أن الشحنات الزائدة تذهب بمجرد السجود
وهذا علاج رباني أوحى الله به على رسولنا الحبيب
صلى الله عليه وسلم
وبذلك نصح الرسول صلى الله عليه وسلم كل زوجين بتأدية الركعتين لما لهما من فضل كبير
وتجلت الحكمة العظيمة من استحباب أداء هاتين الركعتين
اللتان تخففان بفضل الله من التوتر وتبعث الطمأنينة في القلوب
وتريح الجسد وتزيد الهمة وتضاف إليهما البركة
فسبحان الله العلي الكبير المدبر الأمر علام الغيوب

ثم يدعوان الله بالدعاء الذي يريدان .

عندنا آيات قرآنية تعلم الرجال كيف يتعاملون مع النساء .الآية تقول: وقدموا لأنفسكم ..
أي يبدأ الرجل بالود اللطيف والكلمات الرقيقة والمداعبة اللطيفة قبل التفكير في ممارسة أي غرائز هل يتخيل أحد أن يقدم الله سبحانه في سورة البقرة آيه تعلم الرجال كيفية التصرف في مثل هذه الأحوال ؟.

والنبي صلى الله عليه وسلم يقول في الحديث الشريف: لا يقع أحدكم على زوجته كأنه وقع على بهيمة ولكن قدموا لأنفسكم .
هذا هو احترام المرأة في الإسلام من المعالم الأساسية في الإسلام أنه خلق لكم من أنفسكم أزواجاً لتسكنوا إليها وجعل بينكم مودة ورحمة الأصل في الموضوع هو السكن أي الحب والمودة والرحمة .

وقد أكد الفقهاء على إن فض بكارة المرأة بالإصبع أمر محرم، لما فيه من إيذاء الزوجة وإيلامها وامتهانها، وقد يحدث هذا نزيفا يحتاج إلى تدخل جراحي.

ثم إن الزوجة إذا رأت من زوجها ذلك في أول عهدها به تكونت عندها رواسب تبغضها في عملية الجماع ، ويجعلها تخاف ذلك وتخشاه.

والشريعة توجب في مثل هذه الحالة تأديب الزوج وإلزامه بغرامة مالية كنوع من التعويض لكرامة هذه الزوجة عن هذا الامتهان الذي تعرضت له ومحل ذلك إذا رفع الأمر إلى القضاء، والواجب على الزوج أن يبدأ حياته بطاعة فلا خير في أمر يبدأ بمعصية الله.

لكل من الزوجين الحق بالنظر لجسم صاحبه والاغتسال معا:

يجوز للعروسين أن يغتسلا في مكان واحد، ولو رأى منها ورأت منه، فعن عائشة رضي الله عنها قالت: كنت أغتسل أنا ورسول الله صلى الله عليه وسلم في إناء واحد بيني وبينه، تختلف أيدينا فيه، فيبادرني حتى أقول: دع لي..دع لي. قالت: وهما جنبان.

قال الحافظ بن حجر في فتح الباري: ( استدل به الداودي على جواز نظر الرجل إلى عورة امرأته وعكسه ويؤيده ما رواه ابن حيان من طريق سليمان ابن موسى أن سئل عن الرجل ينظر إلى فرج امرأته؟ فقال: سألت عطاء، فقال: سألت عائشة فذكرت هذا الحديث بمعناه وهو نص في المسالة).

وما رواه أبو داود عن معاوية بن حيدة رضي الله عنه قال: ( قلت: يا رسول الله عورتنا ما نأتي منها وما نذر؟ قال: " احفظ عورتك إلا من زوجتك أو ما ملكت يمينك" قال: قلت: يا رسول الله إذا كان القوم بعضهم في بعض؟ قال: "إن استطعت أن لا يرينها أحد فلا يرينها" قال: قلت: يا رسول الله إذا كان أحدنا خاليا؟ قال:" الله أحق أن يستحيا منه من الناس" ( رواه الترمذي وابن ماجه وحسنه الألباني في آداب الزفاف)

وها هو أحد الأئمة يجيز النظر إلى فرج الزوجة وبالعكس: قال ابن عروة الحنبلي: ( مباح لكل واحد من الزوجين النظر إلى جميع بدن صاحبه ولمسه حتى الفرج لهذا الحديث، ولان الفرج يحل له الاستمتاع به، فجاز النظر إليه ولمسه كبقية الأعضاء)

ونعتدر على الاطالة جزاكم الرحمان الفردوس الاعلى


الجواب :

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
وجزاك الله خيرا .

أولاً : ما ذُكِر عن زواج علي رضي الله عنه ، وأنه صُحِب بأغاني ، وذُبِحت الذبائح ؛ كل هذا لا أصل له ، وليس بصحيح .
كيف وقد جَعَل مهرها دِرعا له ؟
وقد قال رضي الله عنه : لقد أُهديت إلـيّ وما تحـتنا إلا جلد كبش .


ثانيا : (لا يقع أحدكم على زوجته كأنه وقع على بهيمة ) ذُكِر على أنه حديث ، وليس بحديث عن النبي صلى الله عليه وسلم ، بل هو حديث ضعيف ، والحديث الضعيف لا تجوز نسبته إلى النبي صلى الله عليه وسلم .

ثالثا : أكثر المفسرين على أن تفسير قوله تعالى : (وَقَدِّمُوا لأَنْفُسِكُمْ) أي : قَدِّمُوا ذِكْر الله عند الجماع .

رابعا : كنت ذكرت بعض آداب ليلة البناء بالزوجة ، وذلك هنا :
http://al-ershaad.net/vb4/showthread.php?p=3985

ما هي الطريقة الشرعية لِلَيلة الزفاف والسنن والأدعية التي اتَّبِعُها ؟


وكنت ذكرت فيه الدعاء المأثور في ليلة الزواج ، وليس هو بلفظ : (اللهم إني أسألك خيرها وخير ما خلقت له وأعوذ بك من شرها وشر ما خلقت له)

خامسا : ما قيل بخصوص صلاة الزوجين ليلة الزفاف ، وأنه لإذهاب الشحنات الكهربائية ! هو حصر لقصد الصلاة ، ولمقصد الشرع من الصلاة ، ولا يصح حصر فائدة الصلاة في ذلك ، بل في الصلاة بركة وخير ، وفيها دعاء وافتتاح للحياة بالطاعات والقُرُبات ، مع ما في الصلاة في البيوت من خير ، كما قال النبي صلى الله عليه وسلم : إذا قضى أحدكم الصلاة في مسجده فليجعل لبيته نصيبا من صلاته ، فإن الله جاعل في بيته من صلاته خيرا . رواه مسلم .

والله أعلم .


المجيب الشيخ/ عبدالرحمن السحيم
عضو مكتب الدعوة والإرشاد


التعديل الأخير تم بواسطة رولينا ; 21-02-2010 الساعة 10:41 AM.

إضافة رد

الكلمات الدلالية (Tags)
سنن الزفاف

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
قول ابن قدامه عند قبر النبي صلى الله عليه وسلم محب السلف قسـم العقـيدة والـتوحيد 0 02-04-2010 01:22 PM
صفة لحية النبى - صلى الله عليه وسلم - ناصرة السنة قسم أراشيف الفتاوى المكررة 2 25-02-2010 06:25 PM
من اين احصل على خطب الجمعة التى خطبها النبى صلى الله عليه وسلم ؟ ناصرة السنة إرشــاد الـصــلاة 0 22-02-2010 11:49 AM
هل حج احد قبل النبي صلى الله عليه وسلم عبق قسـم السنـة النبويـة 0 16-02-2010 08:43 PM
الصخره التى عرج منها النبي صلى الله عليه وسلم محب السلف قسـم السنـة النبويـة 0 15-02-2010 06:47 AM

أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة


الساعة الآن 03:18 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.8
Copyright ©2000 - 2021, by Sherif Youssef

يُشْترَطُ فِي حَالِ نَقْلِ الفَتَاوَى مِنْ مُنْتَدَياتِ الإرْشَادِ ذِكْرُ اِسْمِ فَضَيلةِ الشَيْخِ عَبْدِ الرَحمنِ السُحَيْمِ أَوْ ذِكْرُ اسْمِ المُنْتَدى