راجية العفو
الصورة الرمزية راجية العفو

الهيئـة الإداريـة


رقم العضوية : 13
الإنتساب : Feb 2010
الدولة : السعودية
المشاركات : 4,420
بمعدل : 1.02 يوميا

راجية العفو غير متواجد حالياً عرض البوم صور راجية العفو


  مشاركة رقم : 1  
المنتدى : قسـم الفتـاوى العامـة
افتراضي ما رأيكم في العوامّ الذي يبيحون لأنفسهم التعديل والتجريح في المشايخ ؟
قديم بتاريخ : 06-11-2012 الساعة : 10:44 PM


السؤال
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
بارك الله في جهودكم
نحن أخوات قائمات على منتدى نسائي وغرف صوتية للأخوات فقط ومن فترة ظهر عندنا بعض الأخوات يقولون أنهم من طلبة الشيخ س وهو حامل لواء الجرح والتعديل في عصرنا هذا ونحن ما كنا نعلم شيء عن هذا الشيخ ولا عن هذا العلم وبدؤوا يحذرون الأخوات من الشيخ خالد الراشد وعندما علمنا بهذا نصحناهم بأن تجمعنا هذا لنشر الدعوة ومنهجنا أهل السنة والجماعة ولا نريد التطرق لهذه المسائل ووقتها سألنا شيخ يعطي لنا دروس بالغرف ما الحل مع هؤلاء فأجاب أخرجوهم من عندكم لقد ذقنا من مثل هؤلاء الأمرين
صراحة العاطفة أخذتنا وقلنا نصبر عليهم لعل وعسى يكون خير ولا يأكلوا لحوم العلماء وما أخذنا بنصيحة الشيخ ومع مر الشهور اتضح لنا أن في عدم وجود مشرفات بالغرفة يزيدون ويفسقون في العلماء مرة الشيخ محمد حسان ومرة الشيخ الحويني هكذا وزاد عددهم وانضموا إليهم أيضا أخوات معنا ما كان لهم في هذا واتبعوهم وصدقوهم ونهجوا نهجهم وإذا وضعنا فتوى بالمنتدى للشيخ الفوزان أو الشيخ المنجد وغيرهم من الأفاضل عن حكم الجرح والتعديل جادلوا بالردود ويحدث تشويش وعناد وكبر ومرة وضعت فتوى للشيخ الحويني ردت أخت ووضعت آداب المفتي والفتوى كذا وكذا وصار جدال أيضا
نرجو من فضيلتكم نصيحة ماذا نفعل ؟ وهل علم الجرح والتعديل في الأشخاص أم في علم الحديث وهل فعلا يوجد في عصرنا حامل لواء الجرح والتعديل
الله يجزاكم عنا خير الجزاء أفيدونا




الجواب :
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
وجزاك الله خيرا ، وبارك الله فيك .

وما يُجْدِي كلام مثلي لأمثال أولئك ؟!
وقَلّ مَن رَكِب مَرْكَب الهوى والجرح والتجريح وسَلِم مِنه أحد !

وأولئك وَجَدُوا في الجرح والتجريح مُتَنَفَّسًا ! وزيّن لهم الشيطان سوء أعمالهم والوقيعة في أعراض العلماء والدعاة باسْم الجرح والتجريح وتجذير الأمة مِن المبتدِعة !

نعم ، التحذير من البِدَع والْمُبْتَدِعَة مطلوب ، ولكن : من هو الْمُبْتَدِع الذي يجب أن يُحذَّر منه ؟

ومَن سَلَك مثل ذلك الْمَسْلَك ونَهَج ذلك الْمَنْهَج فلن يتخرّج طالب عِلْم ! ولن يجد في حصيلته بعد سنوات سوى ( قيل وقال ) ! وهذا مما نُهينا عنه .

وأعراض الناس حُفْرَة مِن حُفَر النار ، كما قال ابن دقيق العيد ، فكيف إذا كانت أعراض العلماء ؟
وهل هناك مِن عالِم سَلِم مِن النقص والعَيب ؟
وكما قيل :
من ذا الذي تُرضَى سجاياه كلّها *** كفَى المرء نُبْلاً أن تُعَدّ معايبه

وأما الجرح والتعديل فيَرى علماء الجرح والتعديل أنه انقَطَع بعد القرن الرابع الهجري ؛ لانتهاء الحاجة إليه ، بعد تدوين السنة في القرن الثالث وأوائل القرن الرابع ، وما بعد ذلك فإن الأسانيد إنما أُبْقِيت لِشَرف هذه الأمة بِبقاء الإسناد إلى نَبِيِّها صلى الله عليه وسلم ، وإلاّ فلن يكتسب الإسناد بعد ذلك صِحّة ولا ضَعْفًا .

وسبق :
متى أحذر من صاحب البدعة وما هي مواصفات أهل البدع ؟
http://al-ershaad.net/vb4/showthread.php?t=4037

ما هو فقه الجرح والتعديل ؟
http://al-ershaad.net/vb4/showthread.php?t=2434


والله تعالى أعلم .




المجيب الشيخ/ عبد الرحمن بن عبد الله السحيم
عضو مكتب الدعوة والإرشاد



إضافة رد

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
ما رأيكم في برنامَج الرقية الذي يُخلّص الإنسان مِن الجنّ ؟ راجية العفو قسـم الأنترنـت 0 06-11-2012 10:32 PM
ما رأيكم بقصة الطالب و الأستاذ الذى يسأل عن صلعته فى القرآن ؟ راجية العفو إرشـاد القـصــص 0 23-10-2012 02:14 PM
الإعلان في المساجد عن مُخيّمات طبية، الأعلانات عن موت اشخاص او فقدهم في المساجد راجية العفو قسـم المحرمـات والمنهيات 0 14-09-2012 04:46 PM
ما رأيكم في الأغمار الذين يتحدّثون في المشايخ والعلماء ؟ نسمات الفجر قسم التوبـة والدعوة الى الله وتزكية النفس 0 20-02-2010 04:41 AM

أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة


الساعة الآن 06:43 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.8
Copyright ©2000 - 2021, by Sherif Youssef

يُشْترَطُ فِي حَالِ نَقْلِ الفَتَاوَى مِنْ مُنْتَدَياتِ الإرْشَادِ ذِكْرُ اِسْمِ فَضَيلةِ الشَيْخِ عَبْدِ الرَحمنِ السُحَيْمِ أَوْ ذِكْرُ اسْمِ المُنْتَدى