نسمات الفجر
الصورة الرمزية نسمات الفجر

الهيئـة الإداريـة


رقم العضوية : 19
الإنتساب : Feb 2010
الدولة : السعودية
المشاركات : 3,235
بمعدل : 0.85 يوميا

نسمات الفجر غير متواجد حالياً عرض البوم صور نسمات الفجر


  مشاركة رقم : 1  
المنتدى : قسـم السنـة النبويـة
افتراضي هل هناك صحابة مِن الجن ؟
قديم بتاريخ : 04-05-2020 الساعة : 07:32 PM


ما صحة ما قيل عن صحابة مِن الجن ؟
* هل سبق وأن سمعت عن صحابي من الجن ؟
* هل تعلم أن هناك أكثر من خمسة صحابة كانوا جنًا وليسوا من الإنس ؟
*ذكر ابن حَجر أسماءهم بالتفصيل وذكرنا سابقا زوبعة والأرقم رضي الله عنهم، ومن الذين استمعوا لقول النبي وآمنوا هم :
*حاصر بن محملان الجنيّ
*شاصر الجنيّ
*عثيم الجنيّ
*لحقم الجنّي
*عرفطه الجنيّ ، رضي الله عنهم جميعا ..
*‏وسبق وأن قابل النبي عليه الصلاة والسلام جن نصيبين وحدثهم، فقد روى ابن مسعود قصته مع الرسول وجن نصيبين، قال ابن مسعود أن النبي قال لأصحابه أمرتُ أن أتلو القرآن على الجن، فمن يذهب معي ؟ فذهب معه عبد الله بن مسعود ‏وانطلقوا حتى وصلوا إلى شعبِ أبي دب فخط النبي عليه خطا (بمعنى أن النبي رسم خطًا على الارض وأمر عبد الله بن مسعود أن لا يتجاوزه أبدًا) ..
انطلق النبي وحده وبدأ يقرأ القرآن فغشيته عجاجة سوداء أي غبار أسود ولم يستطع بعدها سماعه أو رؤيته، حتى أن عبدالله ابن مسعود بدأ يشعر بالخوف على النبي، ‏وكان على وشك أن يستغيث بالناس حتى سمع النبي صلى الله عليه وسلم يقرع بعصاه ويقول اجلسوا ..
ففرغ النبي صلى الله عليه وسلم مع الفجر، فقال لابن مسعود : أنمت ؟
قلت: لا والله، ولقد هممت مراراً أن استغيث بالناس، حتى سمعتك تقرعهم بعصاك تقول: اجلسوا
فقال النبي : لو خرجت لم آمن عليك أن يخطفك بعضهم ، ‏ثم قال النبي : هل رأيت شيئاً؟
قلت: نعم رأيت رجالاً سوداً مستثفري ثياب بيض .
فقال: أولئك جن نصيبين، فسألوني الزاد، فزودتهم العظم والبعر، فلا يستطيبن أحدكم بعظم ولا بعر ( أي لا يأكل احدكم العظم ولا البعر )

قدم وفد من الشام للحج وكانوا من التابعين، فوجدوا في الطريق حية بيضاء يخرج منها رائحة المسك، فقال أحدهم والله لا أدعها حتى أعلم ما تصنع فظل يراقبها التابعي حتى اهتزت وماتت ، يقول فأخرجت خرقه بيضاء وأخذتها ودفنتها ..
فما لبثوا قليلا حتى جاء أربعه من النسوة، وقالوا من منكم صاحب عمرو بن جابر ؟
فقالو من عمرو بن جابر ؟
فقالت إحداهن الحية البيضاء التي دفنتموها، ثم أضافت وقالت ألا والله أنه كان صوام وقوام ويأمر بالمعروف وينهى عن المنكر، وهو آخر التسعة الذين آمنو مع النبي صلى الله عليه وسلم ..
_____________________________________


الجواب :

أولا : لا تَثبُت صُحبة الصحابي بِالظنّ ، وصُحبة مَن قيل إنهم مِن الجن إنما هو ظَنّ !
قال ابن حَجَر : الفصل الثاني في الطريق إلى معرفة كون الشخص صحابيا :
وذلك بِأشياء : أوّلُها : أن يَثبت بِطريق التَواتر أنه صحابي ، ثم بالاستفاضة والشّهْرة ، ثم بأن يُرْوى عن آحَاد مِن الصحابة أن فُلانا له صُحْبة مثلا ، وكذا عن آحاد التابِعين ، بِناء على قَبُول التّزْكِية مِن واحِد ، وهو الرّاجح ، ثم بأن يقول هو إذا كان ثابِت العَدَالة والْمُعَاصَرة : أنا صحابي .
أما الشّرط الأول - وهو العدالة - فَجَزَم به الآمديّ وغيره ، لأن قَوله قبل أن تَثبت عدالته : أنا صحابي أو ما يقوم مقام ذلك - يَلزَم مِن قَبول قوله إثبات عَدالته ، لأن الصحابة كلهم عدول ، فيصير بِمَنْزِلة قول القائل : أنا عَدْل ، وذلك لا يُقْبَل .
وأما الشرط الثاني - وهو المعاصَرة - فيُعتبر بِمْضِيّ مائة سنة وعشر سِنين مِن هِجْرة النبيّ صلى اللَّه عليه وسلم ؛ لِقَوله صلى اللَّه عليه وسلم في آخر عُمُره لأصحَابه : " أرأيتَكم لَيْلَتكم هذه ، فإنّ على رأس مائة سَنَة مِنها لا يَبْقى على وَجْه الأرض مِمّن هو اليوم عليها أحَد " . رواه البخاري ومسلم مِن حديث ابن عمر .
زاد مسلم من حديث جابر أن ذلك كان قبل مَوته صلى اللَّه عليه وسلم بِشَهر ...
ولهذه النّكْتَة لَم يُصَدّق الأئمة أحَدًا ادّعى الصّحْبَة بعد الغاية المذكورة .
وقد ادّعَاها جَمَاعة فَكُذِّبُوا ، وكان آخرهم " رَتن الْهِندي " على ما سَنَذْكُر تَرَاجمهم كُلهم في القسم الرابع ، لأن الظاهر كَذِبهم في دَعْواهم على ما قَرّرْته .
(الإصابة في تمييز الصحابة)

ثانيا : لا يُثبَت بأخبار الجنّ صُحبة مَن ادّعى الصُّحبة ، كما قيل في (عمرو بن جابر) ، فإن الجنّ خَلْق خَفِيّ ، فلا يُمكن الْجَزم بِصحّة ما قَالُوه .
وتصديقهم مُخالِف لِمَا تقدّم مِن كيفية ثُبوت صُحبة الصحابي .

وما يُروَى في قصة عَمْرِو بن جَابِر : رواه عبد الله بن الإمام أحمد في " زوائد المسند " والطّبراني والحاكِم ، وهو ضعيف ، بل قال الشيخ شعيب الأرنؤوط عن الحديث : إسناده ضعيف جدا .

ومَن ادّعى صُحبة النبي صلى الله عليه وسلم بَعد سَنَة مائة وعَشر مِن الهِجْرَة ؛ فهو كذّاب ، لأن سَنَة 110 هـ هي زمان انقضاء جِيل الصحابة رضي الله عنهم ، كما تقدّم .

ثالثا : بعض تلك الأخبار أوْرَدها ابن حَجَر ، وأشار إلى ضَعفِها .
قال ابن حَجَر : شاصر : آخَر مِن الْجِنّ . وَقَع ذِكْره في خَبَر غَرِيب لِسعد بن عبادة . ثم ساق الْخَبَر ، وفي إسناده ضعف .

وذَكَر أسماءهم دون إسناد يُثبِت صُحبَتهم .
قال ابن حَجَر : هم تسعة : سليط وشاطر وخاضر وحسا ومسا ولحقم والأرقم والأدرس وحاصر . اهـ .
وقال أيضا :
عُثيم الْجِنّي: له ذِكْر في " الفُتُوح " ...
زوبعة الجنّي : أحد الْجِنّ الذين استَمَعوا القرآن . (الإصابة في تمييز الصحابة)

وليس كل ما أوْرَده ابن حَجَر في " الإصابة " تثبُت صُحبَته ؛ لأنه جَعَل التراجم أربعة أقسَام . فيُنْتَبَه إلى ذلك .

وقد يُورِد العَالِم في التراجم مَن يُقال عنه " صحابي " ، وقد يُنازَعه غيره في ذلك .

رابعا : حديث ابن مسعود رضي الله عنه في الاستماع للجِنّ ضعيف .
وهو مُخالِف لِما في صحيح مسلم :
قال ابن مسعود رضي الله عنه : لم أكُن لَيلة الْجِن مع رسول الله صلى الله عليه وسلم ووَدِدت أني كُنتُ معه .
وقال علقمة : سألتُ ابنَ مسعود فقلتُ : هل شَهِد أحَد مِنكم مع رسول الله صلى الله عليه وسلم لَيْلَة الْجِنّ ؟ قال : لا ، ولكِنّا كُنّا مع رسول الله ذات ليلة ففَقَدناه فالْتَمَسْنَاه في الأودية والشعاب . فقُلنا : استُطِير أو اغتِيل . قال : فبِتْنا بِشَرّ لَيْلة بَات بها قَوم ، فلما أصبَحنا إذا هو جاء مِن قِبل حِراء . قال : فقُلنا يا رسول الله فقَدْناك فطَلَبناك فلم نَجِدك ، فَبِتْنَا بِشَرّ لَيلة باتَ بها قَوم . فقال : أتاني دَاعِي الْجِنّ فَذَهبت معه فَقَرأت عليهم القرآن . قال : فانْطَلَق بِنَا فأرَانا آثارَهم وآثار نِيرَانِهم ، وسَألُوه الزاد فقال : " لَكُم كُلّ عَظْم ذُكِر اسْم الله عليه يَقَع في أيديكم أوْفَر ما يَكون لَحْمًا ، وكُلّ بَعْرَة عَلَف لِدَوابّكم . فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: فلا تَسْتَنْجُوا بِهِما فإنهما طَعَام إخْوَانِكم . رواه مسلم .

وأما قول (فلا يستطيبن أحدكم بعظم ولا بعر ( أي لا يأكل احدكم العظم ولا البعر))
فهو غير صحيح ؛ لأن معنى الاستطابة : الاستجمار . وهو صريح في حديث ابن مسعود رضي الله عنه .
قال ابن الأثير : الاسْتِطَابَة والإِطَابَة : كِنايةٌ عَنِ الاسْتِنْجاء . سُمِّي بِهَا مِنَ الطِّيب ؛ لأَنَّهُ يُطَيِّب جَسَده بِإِزَالَةِ مَا عَلَيْهِ مِنَ الخَبَث بالاسْتِنْجاء : أَيْ يُطَهِّره . (النهاية في غريب الحديث)

وسبق :
هل صحيح أن (جاكرواني فرماس) ملِك الهند كان صحابي ولَقي رسول الله صلى الله عليه وسلم ؟
http://almeshkat.net/vb/showthread.php?t=78946

والله تعالى أعلم .


المجيب فضيلة الشيخ/ عبد الرحمن بن عبد الله السحيم

رد مع اقتباس
 

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
لا يجوز انتقاد صحابة رسول الله عموماً والخلفاء الراشدين خصوصاً محب العلم منتـدى الحـوار العـام 1 03-10-2015 07:41 PM
راقٍ يدعي أن هناك من البشر من يسكن جسمه قبيلة من الجن وأنه يحاورهم ويصدّقهم نسمات الفجر قسـم الفتـاوى العامـة 0 03-06-2014 11:38 AM
يَشُكّون أن سبب تأجيلهم لفعل الخير بسبب الجن ، فهل هناك ذكر معين لِمنع الجن من الاستماع ؟ محب السلف قسـم العقـيدة والـتوحيد 1 16-03-2010 03:59 PM
هل الجن من الملائكة ؟ نسمات الفجر قسـم الفتـاوى العامـة 0 02-03-2010 12:58 AM
أقاربي اتهموا أمي بالسحر بسبب إخبار الجن لهم فهل يُصدق الجن؟ ناصرة السنة قسـم المحرمـات والمنهيات 0 27-02-2010 05:12 PM

أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة


الساعة الآن 10:14 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.8
Copyright ©2000 - 2020, by Sherif Youssef

يُشْترَطُ فِي حَالِ نَقْلِ الفَتَاوَى مِنْ مُنْتَدَياتِ الإرْشَادِ ذِكْرُ اِسْمِ فَضَيلةِ الشَيْخِ عَبْدِ الرَحمنِ السُحَيْمِ أَوْ ذِكْرُ اسْمِ المُنْتَدى