جوزي أبو عثمان
عضو نشيط
رقم العضوية : 857
الإنتساب : Nov 2015
الدولة : روسيا
المشاركات : 41
بمعدل : 0.03 يوميا
إرسال رسالة عبر Skype إلى جوزي أبو عثمان

جوزي أبو عثمان غير متواجد حالياً عرض البوم صور جوزي أبو عثمان


  مشاركة رقم : 1  
المنتدى : إرشــاد الـصــوم
افتراضي كيف نتصرف في رمضان بسبب اختلاف المطالع في رؤية الهلال بين الدول ؟
قديم بتاريخ : 05-07-2016 الساعة : 04:22 PM

السلام عليكم شيخنا الحبيب
عندنا في روسيا اختلاف كبير مستمر منذ قديم حول رؤية الهلال
بعضنا يعتمد على حساب المملكة و بعضنا يستنكر هذا وحتى في دولتنا اختلاف المطالع و بعض المناطق صائمة و الأخرى المجاورة مغطرة
كيف نتصرف فضيلة الشيخ؟



عبد الرحمن السحيم
أنا الفقير إلى رب البريّات ** أنا المسيكين في مجموع حالاتي
رقم العضوية : 5
الإنتساب : Feb 2010
الدولة : في دار الممر .. إذْ لا مقرّ !
المشاركات : 2,872
بمعدل : 0.80 يوميا

عبد الرحمن السحيم غير متواجد حالياً عرض البوم صور عبد الرحمن السحيم


  مشاركة رقم : 2  
كاتب الموضوع : جوزي أبو عثمان المنتدى : إرشــاد الـصــوم
افتراضي
قديم بتاريخ : 07-07-2016 الساعة : 07:47 PM

الجواب :

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

يجب اجتماع كلمة المسلمين في البلد الواحد ، وعليهم أن لا يتفرّقوا .
وأن يكون مرجع المسلمين في بلدهم مَن تصدر عنه الفتوى ، ومَن يُرجَع إليه في النِّزاع الشرعي .
وقد أمَر النبي صلى الله عليه وسلم بالاقتداء بالمخالِف ، وإن خالَف !
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : إنه ستكون عليكم أمراء يُؤخِّرون الصلاة عن ميقاتها ويخنقونها إلى شَرَق الموتى ، فإذا رأيتموهم قد فعلوا ذلك فَصَلُّوا الصلاة لميقاتها ، واجعلوا صلاتكم معهم سُبحة . رواه مسلم .

وكذلك الأمر بالنسبة للصيام .
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : يوم تصومون ، والفطر يوم تُفطِرون ، والأضحى يوم تُضحّون . رواه أبو داود والترمذي وابن ماجه ، وقال الترمذي : هذا حديث حسن غريب . وفَسّر بعض أهل العلم هذا الحديث فقال : إنما معنى هذا أن الصوم والفطر مع الجماعة وعُظم الناس .
وصححه الألباني والأرنؤوط .

قال الخطابي : معنى الحديث : أن الخطأ موضوع عن الناس فيما كان سبيله الاجتهاد ، فلو أن قوما اجتهدوا فلم يَروا الهلال إلاّ بعد الثلاثين فلم يُفطروا حتى استوفوا العَدَد ثم ثبت عندهم أن الشهر كان تسعا وعشرين ؛ فإن صومهم وفطرهم ماضٍ ، فلا شيء عليهم مِن وِزر أو عَتب . وكذلك هذا في الحج إذا أخطأوا يوم عرفة فإنه ليس عليهم إعادته ويُجزيهم أضحاهم كذلك ؛ وإنما هذا تَخفيف من الله سبحانه ورِفق بعباده ، ولو كُلِّفوا إذا أخطأوا العدد أن يُعيدوا لن يأمَنوا أن يُخطئوا ثانيا وأن لا يَسلَموا مِن الخطأ ثالثا ورابعا ، فإن ما كان سبيله الاجتهاد كان الخطأ غير مأمون فيه . اهـ .
يعني : لن يَسلَموا مِن الخطأ في كل مرة يُعيدون !

وقال النووي : قال أصحابنا : وليس يوم الفطر أول شوال مُطلَقا ، وإنما هو اليوم الذي يُفطِر فيه الناس ... وكذلك يوم النحر ، وكذا يوم عرفة هو اليوم الذي يَظهر للناس انه يوم عرفة ، سواء كان التاسع أو العاشر .
قال الشافعي في " الأم " عقب هذا الحديث : فبهذا نأخذ . قال : وإنما كُلِّف العباد الظاهر ولم يَظهر الفِطر إلاَّ يَوم افطروا . اهـ .

وسبق الجواب عن :
هل يجوز لمسلمي الدول الكافرة أن يؤقتوا دخول رمضان والإمساك والإفطار مع السعودية ؟
http://ashwakaljana.com/vb/showthread.php?t=31097

هل يجب قضاء يوم الأحد الذي صامه بعض الناس في دول مجاورة ؟
http://almeshkat.net/fatwa/383

والله تعالى أعلم .

إضافة رد

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
هل الخطأ في التشهد أو قطعه بسبب سجود سهو خلف الإمام يؤثر في صحة الصلاة ؟ مُسلم إرشــاد الـصــلاة 1 13-06-2016 08:06 PM
أفطر في شهر رمضان بسبب إجراء عملية جراحية وقبل العملية تم أخذ الإبر المغذية في نهار رمضان ناصرة السنة إرشــاد الـصــوم 0 06-11-2012 09:41 PM
ماتعليقكم قول إحدى الأخوات[ اليوم 6 من رمضان ، الباقي 24 يوماً وتغلق أبواب الجنة ] نبض الدعوة قسـم المحرمـات والمنهيات 0 12-10-2012 09:34 PM
الحائض إذا طهُرَت في نهار رمضان تُمسِك ويُكتب لها صيام ذلك اليوم ؟ عبق إرشــاد الـصــوم 0 26-02-2010 09:18 PM
متى يكون التوقف عن التلبية أعند رؤية الكعبة أم رؤية بيوت مكة؟ ناصرة السنة إرشـاد الحـج والعمـرة 0 16-02-2010 03:32 AM

أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة


الساعة الآن 06:25 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.8
Copyright ©2000 - 2019, by Sherif Youssef

يُشْترَطُ فِي حَالِ نَقْلِ الفَتَاوَى مِنْ مُنْتَدَياتِ الإرْشَادِ ذِكْرُ اِسْمِ فَضَيلةِ الشَيْخِ عَبْدِ الرَحمنِ السُحَيْمِ أَوْ ذِكْرُ اسْمِ المُنْتَدى