منتديات الإرشاد للفتاوى الشرعية

منتديات الإرشاد للفتاوى الشرعية (http://al-ershaad.net/vb4/index.php)
-   إرشــاد الـصــلاة (http://al-ershaad.net/vb4/forumdisplay.php?f=9)
-   -   أصابتها قُرحة في الرحم فكانت تظنّ الدمّ دمَ نِفاس فتركت الصلاة فماذا عليها ؟ (http://al-ershaad.net/vb4/showthread.php?t=16061)

نسمات الفجر 11-01-2017 09:44 PM

أصابتها قُرحة في الرحم فكانت تظنّ الدمّ دمَ نِفاس فتركت الصلاة فماذا عليها ؟
 

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
يقول سائل وهذا نص سؤاله:
الموضوع متعلق بزوجتي التي أنجبت طفلا في منتصف شعبان وكان المفترض تبلغ الأربعين منتصف رمضان وتطهر بعد ذلك لكن الدم طول معها إلى تقريبا 55 يوما وبعد مراجعة الطبيبة بعد هذي المدة اكتشفنا أن لديها قرحة في الرحم وهي المسببة لهذا النزيف وليس دم نفاس
السؤال/ طوال هذي الأيام ال55 كانت زوجتي تفطر ولا تصلي اعتقادا بأنه كان بسبب النفاس ، والآن بعد معرفة السبب هل تقضي الصلاة والصوم ؟ مع العلم أنها لا تعلم متى طهرت بالضبط بسبب إفرزات القرحة لديها ؟
جزاك الله خيرا ياشيخ ونفع بك الأمة

http://www.riadalsona.com/upload/file-1346793084bg.gif

الجواب :

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
وجزاك الله خيرا .

يُؤخذ بِغلبة الظنّ في طُهرها من النفاس ، فإن كان هذا أول مولود فالغَالِب أن النفاس يَستمر إلى أربعين يوما ، فتَعتَبِر الأربعين مِن النفاس ، وما زاد عنها تقضي صلاته .
وتقضي صلوات ما زاد عن الأربعين سَرْدًا ، بحيث تُصلّي صلوات اليوم الأول ، ثم صلوات اليوم الثاني ، وهكذا ، على حسب استطاعتها .

وقولك – حفظك الله - : (وكان المفترض تبلغ الأربعين منتصف رمضان) غير دقيق ! لأنها إذا ولَدت في منتصف شهر شعبان فإنها تُتِمّ الأربعين تقريبا في الخامس والعشرين مِن رمضان .

والله تعالى أعلم .

المجيب الشيخ/ عبد الرحمن بن عبد الله السحيم


الساعة الآن 06:13 AM.

Powered by vBulletin® Version 3.8.8
Copyright ©2000 - 2021, by Sherif Youssef

يُشْترَطُ فِي حَالِ نَقْلِ الفَتَاوَى مِنْ مُنْتَدَياتِ الإرْشَادِ ذِكْرُ اِسْمِ فَضَيلةِ الشَيْخِ عَبْدِ الرَحمنِ السُحَيْمِ أَوْ ذِكْرُ اسْمِ المُنْتَدى